العلاج الكيتوني ثورة جديدة في محاربة السمنة – د. حسين دشتي

(   ملاحظة: هذا الحوار نشر في مجلة اليمامة العدد  1842 على الرابط : http://www.yamamahmag.com/1842/26.html و لكنه للأسف لا يعمل )

أمام برامج الحمية المتعددة يؤكد الأطباء على أن النظام الغذائي المتوازن أفضل طريقة للحفاظ على الوزن بالإضافة إلى ممارسة الرياضة لحرق السعرات الحرارية.. ولكن ماذا عن أحدث نظام غذائي يعرف (بالعلاج الكيتوني)؟

الدكتور حسين دشتي استشاري جراحة عامة بكلية الطب – الكويت وإخصائي العلاج الكيتوني لمن يعاني من السمنة، أجاب عن هذه التساؤلات في هذا الحوار اليمامي معه:

عُرف الدكتور حسين دشتي بالعلاج الكيتوني، فماذا عن هذا العلاج كثورة في إنقاص الوزن ولمن يعاني من السمنة؟.
– العلاج الكيتوني أو ما يعرف بنظام (اتكنز) يقوم على فكرة بسيطة أساسها :
أن يمتنع المريض بالسمنة عن تناول المواد النشوية جميعها من خبز وأرز وبطاطا ومنتجات الطحين والمواد السكرية كالفواكه والحلويات وكل ما يحتوي على سكر الفركتوز وعند اتباع النظام الكيتوني سيكتشف الشخص المصاب بعد يوم تقريباً بأنه فقد من 2- 6كيلو غرامات كما أن هذا النظام مناسب لكل الأوزان والأعمار ما فوق سن 12سنة وعلى الرغم من الدراسات الطبية التي أثارت حفيظة عدد من الأطباء حول المخاوف من نتائج تطبيق هذا النظام الذي تتبعه أعداد كبيرة من الأشخاص إلا أن النظام ليس له آثار على صحة الشعر والأظافر والبشرة لأنه يتم تناول اللحوم والدهون وكافة الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية.
كما أن برنامج الغذاء الكيتوني يقوم على فكرة علمية بسيطة هي أن يقوم الجسم بحرق الدهون المخزنة داخله من خلال استخدامها في توليد طاقته بدلاً من أن يستمد هذه الطاقة من تناول النشويات كالأرز والمكرونة والخبز والبسكويت والدقيق والسكريات، ويستطيع الإنسان أن يأكل اللحوم والأغذية الغنية بالدهون والبروتينات دون خوف من السمنة أو الحرمان من الأطعمة التي يفضلها.

السمنة.. والدهون
إذاً هذا على خلاف الاعتقاد السائد أن الدهون لها دور أساسي في عملية زيادة الوزن؟
– نعم السمنة تنتج عن تناول الإنسان كميات كبيرة من النشويات وبشكل مستمر فهذه المواد تحتوي على سكر الفركتوز وتتحول داخل جسم الإنسان إلى سكر وكلما زاد السكر عن الحاجة في الجسم تحول إلى دهون فتظل متراكمة في أنحاء الجسم في الصدر والأفخاذ وقد يسبب أيضاً السكري.
وما أحب توضيحه أن نظام الغذاء الكيتوني يتكون من 4مراحل لكل واحدة قائمة من المسموحات والممنوعات في الأطعمة :
ففي المرحلة الأولى : يمنع فيها الإنسان عن النشويات نهائياً والفواكه والحليب وهذه المرحلة تستهدف حرق الدهون المتراكمة داخل الجسم ومدتها أسبوعان أو أكثر حسب الوزن والسمنة .
ثم المراحل الأخرى : تتم تدريجياً بتناول الطعام وتخفيف النشويات من قائمة الطعام .

وما يجب معرفته أن هذا النظام (الكيتوني) لا يصلح لمرضى الكلى والكبد والأنيميا، وأن من يتبع البرنامج قد يشعر في البداية بنوع من الدوار أو الغثيان وهذا أمر طبيعي في عملية إصلاح للجسم ووظائفه وتنقيته من خلال نظام غذائي حمي متوازن .

دور الفيتامينات
ماذا عن تناول الفيتامينات في برنامج الغذاء الكيتوني؟
– أساس برنامج الغذاء الكيتوني هو البعد عن النشويات والسكريات التي تتحول في الجسم إلى دهون وتسبب السمنة والبرنامج يقوم على استمداد الطاقة من الدهون المخزونة بالجسم فيحرقها ويستهلكها لتخف وتختفي بدلاً من أن تظل متراكمة في الجسم ويستمد الطاقة من النشويات والسكريات التي يتناولها.
وهناك مصدران يستمد الجسم طاقته منهما :
الأول : الكربوهيدرات (النشويات) .
والثاني : البروتينات والمواد الدهنية .

وعندما يمتنع عن النشويات والسكريات يضطر الجسم لاستمداد الطاقة من الدهون المخزونة داخله ومن ثم يتخلص من الشحوم الزائدة والسمنة .
وليس هناك ضرورة لأخذ فيتامينات لأننا نتناول الطعام اليومي بصورة طبيعية باستثناء السكريات والنشويات وتناول الأطعمة جميعها التي تحتوي على الفيتامينات.

الحمية القاسية
ماذا عن برامج الحمية القاسية؟
– يجب على كل شخص إدراك مفاهيم الحمية ومتطلبات الجسم، فالجسم يحتاج لكافة العناصر الغذائية من دهون وسكريات وأملاح وفيتامينات ونشويات وبروتينات وإذا كان هناك نقصان يحدث خلل في الجسم وبأجهزته لذا فإن الريجيم القاسي أو ريجيم النوع الواحد من الطعام جميعها تسبب آثاراً سلبية ومخاطر على الصحة وسرعان ما يلمس الشخص هذا النقص.

الأعشاب الطبيعية وأدوية الريجيم
ماذا عن الأعشاب في عملية تخفيف الوزن؟
– قد لا يكون للأعشاب آثار سلبية كما هو الحال بالنسبة للحبوب والأدوية بمركباتها الكيميائية وكما هو يقال (إن الأعشاب إذا لم تفد لا تضر) فهي أعشاب طبيعية قد يكون لها تأثير على المعدة والقولون لتفادي إرهاق المعدة وتعبها.

ماذا تقول عن أدوية الريجيم من حبوب ومشروبات، وما هي أخطارها؟
– أدوية الريجيم لها آثار سلبية عديدة وخطرة ومع الأسف أصبحت اليوم في متناول يد الجميع وهو ما يطلق عليها (مثبطات الشهية) ولو عرف الناس آثارها وأخطارها على المدى الطويل لابتعدوا عنها مباشرة، فهذه الأدوية تحتوي على مكونات كيميائية تضر بالجسم وتدخل في وظائف أجهزة الجسم مما يؤدي للإصابة بعدد من الأمراض فقد تسبب زيادة ضربات القلب وقد تصيب الكبد والكلى وتؤثر على قوة الذاكرة فأنا لا أنصح بتناول هذه الحبوب لأنها تعمل على تذويب الدهون في الجسم في حين أن الجسم يحتاجها لأنه يستمد منها طاقته.

من أكثر الفئات عرضة للسمنة؛ الرجال أم النساء؟
– بطبيعة الحال المرأة أكثر عرضة للسمنة وذلك لطبيعة التركيبة الجسمانية ووجود الغدد الدهنية إلا أن هناك بعض الرجال يشتكون من الوزن الزائد بشكل كبير وعموماً ليس هناك فرق بين الرجال والنساء بل هو اختلال في توازن الجسم من حيث التغذية غير المدروسة.

السمنة في الخليج
ما سبب انتشار المصابين في السمنة بمنطقة الخليج؟.
– إن ارتفاع عدد المصابين بالسمنة أصبح معروفاً في كافة دول العالم ولا يقتصر على مناطق معينة والسبب الحياة العصرية التي نحياها وتناول الأطعمة غير الصحية من وجبات سريعة تفتقر لأبسط القيم الغذائية كما أن للعادات والتقاليد واتباع النظام الغذائي دور في ذلك، فمثلاً جرت العادة على تناول الطعام والنوم مباشرة أو تناول طعام العشاء الدسم في ساعة متأخرة أو قضاء وقت الفراغ بالطعام والتهام كميات كبيرة منه وإن لم نكن نشعر بالجوع، وأكثر ما نعيشه اليوم هو قضاء الأطفال ساعات أمام التليفزيون وتناول الوجبات السريعة التي لا تدخل ضمن قائمة الطعام الصحي، فالوعي والإدراك لأبسط الأمور الغذائية بوابتنا الأولى نحو الصحة وكذلك الاعتدال في الطعام والتنوع فيما يحتاجه الجسم.

دور الرياضة
ما دور الرياضة في تخفيف الوزن؟
– ممارسة الرياضة أمر مفيد ومهم للجميع سواء من يطبق البرنامج أم لا يطبقه ويجب ممارسة الرياضة بانتظام لأنها تساعد في تنظيم عملية هضم الطعام وحرق السعرات الحرارية فمثلاً بإمكاننا ممارسة الرياضة يومياً من 10- 20دقيقة والقيام بأعمال المنزل والحركة لشد الجسم، والرياضة فوائدها كثيرة للصحة وللحالة النفسية.

نصيحتك لمن يرغب بالحفاظ على الصحة والرشاقة؟
– بما أن عوامل السمنة عديدة ومتنوعة منها التغذية وأقصد نوع الطعام، الراحة وقلة الحركة، معرفة الطعام الصحي ودون حرمان للطعام، ثم الاعتدال مع ممارسة الرياضة والمشي لتحرق السعرات الحرارية ويتم التخلص من الدهون والسمنة

هذا المنشور نشر في معلومات, حوار وكلماته الدلالية , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s