جولة في كتاب: Why We Get Fat: And What to Do About It

تحدثنا في آخر تدوينة عن المصادرالعربية للحمية الكيتونية.. الآن و في بعض التدوينات اللاحقة سأعطي نبذة عن بعض الكتب الأجنبية في هذا المجال.
لماذا نسمن ؟ و ما الذي يمكننا فعله تجاه ذلك؟””..
هذا هو أسم أول كتاب أقرأه في الحمية الكيتونية و يعتبر من أقوى الكتب التي تعرض وجهة نظر علمية و تعرض أحدث الأبحاث المؤيدة لها.

مؤلف هذا الكتاب هو جاري تاوبز ،خريج جامعة هارفرد، هو باحث و صحفي كتب لعدة مجلات علمية مرموقة. و كذلك هو معروف بتخصصه في كشف الأخطاء العلمية .اشتهر من قبل بفضح زيف أبحاث الإندماج البارد الذي شغل الكثير من العلماء و اهدر الكثير من الوقت و المال على الحكومة الأمريكية و قد ألف كتابا كاملا في هذا المجال.
بعد أن أنتهى من موضوع الإندماج البارد، اقترح عليه بعض أصدقائه أن يلتفت الى مجال الصحة والطب حيث أن هناك الكثير من الأخطاء العلمية.. و بالفعل بدأ في البحث في ما يتعلق بالسمنة فوجد كما هائلا من المغالطات و الكثير من الأشياء المعتمدة لدى الحكومة الأمريكية مما ليس له أساس علمي. بدأ أولا  بكتابة مقال في نيويورك تايمز أحدث ضجة كبيرة و بعدها قام بتأليف كتاب اسمه “Good Calories, Bad Calories” “سعرات جيدة ، سعرات سيئة” و هو كتاب مشابه للكتاب الذي نستعرضه لكن مع تفصيل علمي أعمق و يكاد يكون موجه للأطباء و العلماء.

بعد سنوات قام بكتابة” لماذا نسمن” لتسهيل المادة الموجودة في كتابه السابق “سعرات جيدة”.

يبدأ المؤلف بذكر النظريات السائدة لأسباب السمنة التي منها كثرة الأكل و قلة الحركة و الرياضة. و يتخللها عرض تاريخي لكيف تبلورت هذه الفكرة السائدة و أبرز الأشخاص و الأسماء المساهمين فيها.
كذلك يذكر الاسس التي بنيت عليها نظرية أن تناول الدهون هو سبب السمنة و كذلك سبب لأمراض القلب..
إضافة إلى ذكر النظريات السائدة يعرض المؤلف بعض النظريات عن السمنة التي لم تخدم و لم تدعم بمزيد من الأبحاث و يذكر الأسباب لهذا.بعد ذلك ينتقل  المؤلف إلى التساؤول عن مدى صحة الأفكار السائدة عن السمنة بعرضه أمثلة كثيرة من الواقع لمجتمعات و شعوب قليلة الحركة و كثيرة الأكل و لكن ليس لديهم السمنة و يعرض كذلك العكس: مجتمعات فقيرة قليلة الأكل و كثيرة الحركة و مع ذلك وزنهم زائد.
بعد انتهاءه من ذكر الأمثلة التي تعارض كليا النظريات السائدة بخصوص السمنة ،يبدأ المؤلف بشرح علمي للكيفية التي يصبح الإنسان بها سمينا . يشرح عملية تكون الدهون على مستوى خلايا الجسم و كيف يتعامل الجسم مع الدهون و الكربوهدرات و البروتينات.
و ينتهي بأن السمنة عبارة عن اضطراب في الجسم يؤدي إلى حبس الدهون في الخلايا الدهنية مما يجعل الشخص سمينا على المدى البعيد.. و هذا الإضطراب سببه إفراط في إفراز إنزيم الأنسولين الذي له وظيفتان: حرق الكربوهيدرات و حبس الدهون.
في في الفصول اللاحقة يناقش المؤلف أخطار زيادة الكربوهيدرات و كذلك يدافع عن تناول الدهون التي أصبحت متهمة بالتسبب في كثير من الأمراض.
يختم المؤلف كتابه ببعض النصائح لبدء حمية قليلة الكربوهيدرات مع احالته الى حمية أتكنز و غيرها كونها قد ألف فيها عدة كتب من قبل

يمكن الإستماع إلى محاضرات باللغة الإنجليزية لجاري تاوبز على موقع يوتيوب
الكتاب لم يترجم للغة العربية لكن النسخة الإنجليزية موجودة في مكتبة جرير و أنصح الجميع بقراءته.

شكرا لكم

هذا المنشور نشر في مراجعة كتب, معلومات وكلماته الدلالية , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s